الرئيسية » المواقع الأثرية » الحرمان الشريفان » فضل المسجد النبوي الشريف

فضل المسجد النبوي الشريف

وَرَدَت في فضائلِ المسجد الشريف أحاديثُ نبويةٌ كثيرةٌ تُبَيِّنُ أهميتَه ومَكانَتَه العظيمة بين مساجد الإسلام، ووردت هذه الأحاديث في مُعظم كتب الحديث والتاريخ في باب الحديث عن المدينة المنوَّرة، وعن المسجد النبوي بشكلٍ خاصٍّ، ومِن هذه الأحاديث:

1- عن أبي هريرة -رضي الله عنه- أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: «لاَ تُشَدُّ الرِّحَالُ إِلَّا إِلَى ثَلاَثَةِ مَسَاجِدَ: مَسْجِدِ الحَرَامِ، وَمَسْجِدِي، وَمَسْجِدِ الأَقْصَى»(1).

وفي رواية: «إِنَّمَا يُسَافَرُ إِلَى ثَلَاثَةِ مَسَاجِدَ: مَسْجِدِ الْكَعْبَةِ، وَمَسْجِدِي، وَمَسْجِدِ إِيلِيَاءَ» (2).

2- وعن جابر بن عبد الله -رضي الله عنهما- عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: «إِنَّ خَيْرَ مَا رُكِبَتْ إِلَيْهِ الرَّوَاحِلُ مَسْجِدِي هَذَا، وَالْبَيْتُ الْعَتِيقُ»(3).

3- وعن أبي سعيد الخدري -رضي الله عنه- قال: دَخَلْتُ عَلَى رَسُولِ اللهِ -صلى الله عليه وسلم- فِي بَيْتِ بَعْضِ نِسَائِهِ، فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، أَيُّ الْمَسْجِدَيْنِ الَّذِي أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَى؟ قَالَ: فَأَخَذَ كَفًّا مِنْ حَصْبَاءَ، فَضَرَبَ بِهِ الْأَرْضَ، ثُمَّ قَالَ: «هُوَ مَسْجِدُكُمْ هَذَا». لِمَسْجِدِ الْمَدِينَةِ (4).


(1) أخرجه البخاري (1/398، رقم 1132) ، ومسلم (2/1014، رقم 1397).

(2) أخرجه البيهقي (5/244، رقم 10044).

(3) أخرجه أحمد (3/350، رقم 14824)، والنسائي في الكبرى (6/411، رقم 11347).

(4) أخرجه مسلم (2/1015، رقم 1398).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.